حقوق انسان

أستاذ العلوم السياسية: بيانات البرلمان الأوروبي تغفل إنجازات مصر في حقوق الإنسان

كتب – زينب غازي

أكد الدكتور محمد كمال، أستاذ العلوم السياسية، أن البرلمان الأوروبي ليس المؤسسة التشريعية والرقابية للدول الأوروبية، فكل دولة لها برلمان يقوم بالرقابة والتشريع عليها، و إن البرلمان الأوروبي مختص بمؤسسات الاتحاد الأوروبي مثل المفوضية الأوروبية، وبالتالي الرقابة على الأدوار التي يقومون بها.

وأضاف خلال لقائه مع الإعلامية عزة مصطفى، عبر برنامج «صالة التحرير»، المذاع على قناة صدى البلد قائلا:”أن البرلمان الأوروبي والاتحاد الأوروبي ليس لهما دور ملزم بشأن السياسية الخارجية للدول الأعضاء، لافتا إلى أن بياناته مجرد توصيات وغير ملزمة على الإطلاق، كما أن المخاطب بها ليس الدول ولكن مؤسسات الاتحاد الأوروبي”.

وإستمر:” إلى أن البرلمان الأوروبي لا يملك القدرة على إصدار قرار ملزم للدول، كاشفا عن أن بيانات البرلمان الأوروبي تصدر بهذا الشكل والطريقة لأنه يضم مجموعة من الأشخاص، ينتمون إلى تيار اليسار الليبرالي ويتعاملون مع قضايا حقوق الإنسان بأيدلوجية وعقيدة مرتبطة بجماعات مصالح معينة ومواقفهم متشددة من الإسلام”.

وتابع: ” أن محتوى البيانات الصادرة من البرلمان الأوروبي ضد مصر غير متوازن وتحمل أيدلوجية معينة وتغفل الإنجازات التي حققتها الدولة المصرية في ملف حقوق الإنسان، وبها بعض الأخطاء مثل حالة الطوارئ وهذا عار تماما من الصحة”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى