رياضة

بثنائية صلاح، ليفربول يفوز على إيفرتون ويتصدر البريميرليج مؤقتًا

كتب عثمان رمضان شبل

الدوري الإنجليزي، حقق فريق ليفربول الفوز على إيفرتون بهدفين دون رد  في ديربي الميرسيسايد ضمن الجولة التاسعة من الدوري الإنجليزي الممتاز -البريميرليج- ليتصدر الريدز الدوري مؤقتا.

أحداث  مباراة ليفربول وايفرتون 

وكان الفريقان تبادلا السيطرة على اللقاء والهجمات ولكن دون الوصول للشباك حيث أهدر محمد صلاح فرصة هدف في الدقائق الخمس الأولى.

وشهدت الدقائق الأخيرة من الشوط الأول طرد أشلي يونج لاعب إيفرتون ليكمل الفريق اللقاء بعشرة لاعبين.

وواصل ليفربول سيطرته علي مجريات المباراة باحثا عن الهدف الأول حيث أضاع لويس دياز فرصة هدف محقق.

وتقدم محمد صلاح بهدف في الدقيقة 75 من علامة الجزاء، وخطف صلاح الهدف الثاني في الدقيقة 95 .

تشكيل إيفرتون ضد ليفربول

جوردان بيكفورد، أشلي يونج، تاركوفسكي، برايثوايت، ميكولينكو، أونانا، جارنر، دوكوري، هاريسون، ماكنيل، كالفيرت لوين.

تشكيل ليفربول أمام إيفرتون

حراسة المرمى: أليسون بيكر.

خط الدفاع: ترينت ألكسندر أرنولد، إبراهيما كوناتي، فيرجيل فان دايك، تسيميكاس.

خط الوسط: جرافينبيرش، ماك أليستر، دومينيك سوبوسلاي.

خط الهجوم: محمد صلاح، لويس دياز، ديوجو جوتا.

ويملك ليفربول 17 نقطة من 8 مباريات في الدوري الإنجليزي ويحتل المركز الرابع في جدول ترتيب البريميرليج، مقابل 7 نقاط لفريق إيفرتون في المركز السادس عشر.

نجاة نجم ليفربول من الموت 

كشفت صحيفة “ذا صن” الإنجليزية، اليوم السبت، أن ترينت ألكسندر أرنولد، لاعب ليفربول، نجا من الموت بعد سقوط عمود كهرباء بطول 40 قدمًا؛ بسبب شدة الرياح التي بلغت سرعتها 70 ميلا في الساعة.

وأوضحت الصحيفة، أن عمود خط الكهرباء عالي الجهد، يزن حوالي نصف طن، اصطدم بسيارة أمام سيارة أرنولد نوعها رينج روفر، التي تبلغ قيمتها 90 ألف جنيه إسترليني.

وضغط ألكسندر أرنولد، 25 عاما، على الفرامل وانحرف قبل أن يصطدم بسيارة أخرى.

وشوهد مدافع ليفربول وهو يخرج ويتحدث إلى سائق السيارة الأخرى.

وتظهر الصور أرنولد وهو يقف بجانب سيارته، حيث تعرض الجزء الأمامي من سيارته السوداء للتلف.

وأكدت الصحيفة أن كلا السائقين نجيا بأعجوبة دون أن يصابا بأذى، في الحادث الذي وقع على طريق ريفي رطب بالقرب من نوتسفورد في شيشاير.

وجاء ذلك في الوقت الذي تسببت فيه العاصفة “بابيت” في حدوث فوضى في جميع أنحاء البلاد، ما أسفر عن مقتل ثلاثة أشخاص.

ونقلت ذا صن” عن مصدر قوله: “كانت الرياح قوية للغاية لدرجة أنها مزقت البوابة فجأة، كان مرعبا حقا، إنها معجزة لم يصب أحد بأذى، كان من الممكن أن يُقتل شخص ما بسهولة”.

وتم استدعاء الشرطة إلى مكان الحادث حيث تم قطع الكهرباء.

مقالات ذات صلة