حوادث

عملية خطف بالخطأ  تقود إلى كشف عصابة لتصنيع المخدرات

كتب – زينب غازي

نشرت الصفحة الرسمية لوزارة الداخلية المصرية على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك فيديو يكشف عن  واقعة اختطاف أحد الأشخاص بالقاهرة  أدت إلى كشف تشكيل إجرامي تخصص في تصنيع المواد المخدرة.

بلغ  أحد شهود العيان بإبلاغ شرطة القاهرة الجديدة عن مشاهدته لمجموعة من الأشخاص يملكون سيارات بدون لوحات واصطحابهم لقائد إحدى السيارات وهربوا  تاركين سيارته.

وحضر لقسم الشرطة قائد السيارة المشار إليها مصابا بجروح متفرقة وقرر بأنه حال توقفه بالسيارة، فوجئ ببعض الأشخاص “غير معلومين لديه” ينزلون من إحدى السيارات، التي كانت متوقفة بجواره وقاموا بالتعدي عليه بالضرب باستخدام سلاح أبيض “سكين” كان بحوزة أحدهم وإدخاله بالقوة  في السيارة وتصوير الواقعة بهاتف محمول، واصطحابه لإحدى المناطق الزراعية بالجيزة.

وتم ضبط الجناة (5 أشخاص)، لكن الاعترافات قادت إلى كشف تشكيل إجرامي تخصص في تصنيع المواد المخدرة.

واعترف الجناة بأنهم اتخذوا شقة مقرا لتصنيع مخدر البودر، وبتفتيشها عثر بداخلها على (بندقية خرطوش وطلقتين من ذات العيار – مبالغ مالية – كمية من مسحوق البودر المخدر وزنت 1500 كيلو غرام – عدد 2 كيس بداخلهما مادة بيضاء اللون تستخدم لتصنيع البودر المخدر تزن 1 كيلو غرام – عدد 2 ماكينة لخلط المواد المخدرة – ماكينة لتغليف المواد المخدرة – عدد 4 ميزان حساس – عدد 7 زجاجات فارغة لتعبئة المواد المخدرة – عدد 2 زجاجة بداخلهما سائل من البودر المخدر بإجمالي 750 ميلي- أكياس فارغة لتعبئة المواد المخدرة).

 وقال أحد الجناة بأن هناك خلافات مالية بينه وبين مالك السيارة، فخطط لاختطافه وبتاريخ الواقعة قاموا باختطاف الشخص الخطأ اعتقادا منهم بأنه مالك السيارة وعقب اكتشافهم بأنه سائق لدى مالك السيارة قاموا بالتخلي عنه.

وقرر قاضي المعارضات، بمحكمة جنح القاهرة الجديدة، تجديد حبس التشكيل الإجرامي، الذي تخصص في تصنيع المواد المخدرة داخل شقة بالقاهرة الجديدة، 15 يوما على ذمة التحقيقات.

لحظة الخطف

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى