فن

غدا..  محاكمة ليلى غفران بتهمة السب والقذف

كتب – زينب غازي

حددت المحكمة الاقتصادية جلسة الغد 30 نوفمبر، أولى جلسات محاكمة الفنانة  ليلى غفران، لاتهامها بالسب والقذف والتشهير بالمحامي حسن أبو العنين، واتهامه بسرقة خاتم ألماس من داخل فيلتها الخاصة.

وحملت الدعوى رقم ٢٨٣٥ جنح اقتصادية لسنة ٢٠٢٢  باتهامات تتعلق بالسب والقذف والتشهير ونشر الاخبار الكاذبة بسبب خاتم ألماس والمطالبة بتعويض مالى قدره مليون جنية لما لحق به من أضرار مادية ومعنوية .

وتضمنت الواقعة التى احالتها النيابة العامة الى المحاكمة بعد مرور قرابة سنتين من التحقيقا، بتاريخ 23 ديسمبر عام 2020 فى الساعة 7.57 صباحا فوجئ الدكتور حسن ابو العينين بتعليق من المشكو فى حقها بصفحتها عبر تطبيق الفيس بوك باسم ” ليلى غفران” ومزودة بصورتها الشخصية على البوست الخاص الذى نشره الشاكى بدعاء التوفيق وتيسير الامور على صفحته بتطبيق التواصل الاجتماعى فيس بوك وقد اشتمل هذا التعليق على عبارات تعد قذفا وخدشا للشرف والاعتبار ينال من سمعة الدكتور حسن ابو العينين واسرته .

وذكرت فين الخاتم اللى اتسرق منى وانت ترافعت عشان تجيبه بعد ما قبضوا على الشغاله اللى سرقته من البيت عندى انت قلت ان النيابة خدته وانا سالت ووضحولى ان المحامى المسؤول لانه بالتوكيل يقدر يستلم اى شى عنى فين الخاتم الالماس ياحسن ياريت يبقى فيه رد وتوضيح”.

ورد  الدكتور حسن ابو العينين  مباشرة على هذا التعليق عقب نشره مباشرة وقرر ليلى غفران صباح الخير انا برد على حضرتك وانا فالعربية لانى فوجئت من ماكتبته هو حضرتك نسيتى انك تنازلتى عن المحضر فى النيابة بعد ما الشغاله ذكرت الحقيقة وتعلميها جيدا وان الخاتم لم يتم سرقته ولكن الواقعة كانت لها ابعاد اخرى انت تعلميها والاوراق موجودة بالمكتب تحت امرك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى