مصدر أمني ينفي إعدام الإرهابي هشام عشماوي

كتب ؛ سيد ابو كبشة

كشف مصدر أمني، حقيقة ما تردد صباح اليوم الاثنين، عن تنفيذ حكم الإعدام في هشام عشماوي

ونفى المصدر، تنفيذ حكم  الإعدام مؤكدًا أن كل ما تردد في هذا الصدد عار تمامًا عن الصحة.
وكانت كشفت مصادر أمنية، أن الإرهابي هشام عشماوي، هو العقل المدبر لحادث اغتيال المستشار هشام بركات النائب العام الراحل، مؤكدة أن طريقة تنفيذ العملية تشبه محاولة اغتيال اللواء محمد إبراهيم وزير الداخلية السابق، في سبتمبر 2013.
ورجَّحت مصادر أمنية، انتماء المتهمين المطلوب القبض عليهم، والمتورطين في حادث الواحات الإرهابي، لخلايا الضابط السابق هشام العشماوي المتورط في عدد من قضايا العنف والإرهاب.
وفيما يلي أبرز المعلومات عن هشام عشماوي:
1. يبلغ من العمر 40 عامًا.
2. انضم إلى القوات المسلحة في منتصف التسعينيات.
3. التحق بالقوات الخاصة “الصاعقة” كفرد تأمين عام 1996.
4. نقل بعد التحقيق معه إلى الأعمال الإدارية داخل الجيش، لكنه ظل ينشر أفكاره المتشددة.
5. في العام 2000 أثار الشبهات حوله، حين وبخ قارئ القرآن في أحد المساجد التي كان يصلي بها بسبب خطأ في التلاوة.
6. أُحيل إلى محكمة عسكرية في العام 2007، بعد التنبيه عليه بعدم تكرار كلماته التحريضية ضد الجيش

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *