التحقيق في وفاة طفل بسبب «مرجيحة» في مدرسة بسوهاج

بدأت النيابة العامة بشرق سوهاج، التحقيق فى واقعة وفاة طفل بسبب “مرجيحة” داخل مدرسة بمحافظة سوهاج.

وكشفت التحريات المبدئية عن أن الطفل المتوفي في مرحلة الحضانة، بمدرسة خاصة بدائرة مركز دار السلام جنوب شرقي المحافظة وتوفي بسبب أن اللعبة غير آمنة.

كان اللواء دكتور حسن محمود، مدير أمن سوهاج، قد تلقى بلاغا من اللواء وائل جمال مساعد المدير لقطاع الجنوب يفيد بوفاة طفل برياض الأطفال داخل مدرسة خاصة، وتم نقل الجثة إلى مشرحة مستشفى دار السلام المركزى تحت تصرف النيابة العامة.

بالفحص تبين من خلال التحريات وصول الطفل “ع. ع. ب”، “5 سنوات” بمرحلة رياض الأطفال بمدرسة خاصة ببندر دار السلام مصابا بنزيف بالأذنين وجرح عرضي بفروة الرأس، وتوفي عقب وصوله.

وبسؤال كل من “أ. ش. ا”، ” 45 سنة”، صاحب مدرسة خاصة ببندر دار السلام، و”م. ع. ا”، “35 سنة” مدرس حاسب آلي بالمدرسة، واللذين قررا أنه أثناء لهو الطفل بصحبة زملائه بقسم رياض الأطفال بالمدرسة اصطدمت به “المرجيحة” مما أدي لإصابته التي نتج عنها وفاته.

وبسؤال والد الطفل المتوفي “ع. ب. ع”، “41 سنة”، عامل، قرر مضمون ما تقدم واتهم إدارة المدرسة بالإهمال ونفي الشبهة الجنائية وكلفت إدارة البحث الجنائي بالتحري عن الواقعة.

من جانبه، أكد مصدر بالتعليم أن النيابة العامة قامت بوقف مدرسات رياض الأطفال بذات المدرسة على ذمة التحريات، وأن وزارة التربية والتعليم أرسلت خطابا إلى مديرية التربية والتعليم بسوهاج بسرعة فحص كافة أوراق المدرسة، وبيان عما إذا كانت مرخصة من عدمه، مع فتح تحقيق عاجل بمعرفة شئون قانونية المديرية والتعليم الخاص وإعداد مذكرة بشكل عاجل والإفادة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *