التنمية المحلية: التأهيل معيار أساسي لاختيار قيادات المحليات

كتب ؛ اسامة يني

أكد الدكتور خالد قاسم المتحدث الرسمي باسم وزارة التنمية المحلية أن الوزارة تولي اهتماما كبيرا بتدريب العاملين لمساعدتهم في تأدية عملهم على الوجه الأمثل، مشيرا إلى أن التدريب لا يقتصر على الدورات النظرية فقط، وإنما يشمل العملية أيضا من أجل رفع كفاءة المتدربين وإيصالهم للاستفادة القصوى.

وقال قاسم – في تصريحات صحفية – إن البرامج التدريبية التي يتلقاها الدارسون يتم إعدادها عقب الوقوف على أوجه القصور بالآداء، موضحا أن الوزارة تستهدف ضبط أداء العاملين بالمحليات، القضاء على السلبيات، وتحسين الخدمات المقدمة للمواطن.

وأضاف أن الوزارة اهتمت بتأهيل العاملين وإدخالهم ضمن المعايير الأساسية لاختيار قيادات المحليات، مشيرا إلى أن الوزارة وقعت اتفاقات شراكة دولية في مجالات التدريب مع إنجلترا وسنغافورة والصين والكويت وغيرها من الدول.

ولفت إلى أن 50% من الدورات التي طرحتها الوزارة خلال العام الجاري تتضمن مواد جديدة لم يتم طرحها العام الماضي، مثل قضية التحول الرقمي وما يترتب عليها، وقضية التخطيط التشاركي داخل المحافظات، موضحا أنه تم توسيع دائرة الاهتمام بتدريب العاملين بالوزارة بشراكة استراتيجية مع البنك الدولي من أجل التكتلات الاقتصادية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *