إعدام عشيقين لقتل الزوج بالغربية

نُفذ حكم الإعدام بسجن طنطا العمومى اليوم، بحق”نجوى.م.ف.ر”، و”رامى.ع.ع” فى القضية رقم 21566 لسنة 2014 جنايات مركز السنطة بمحافظة الغربية والمقيدة برقم 875 لسنة 2014 كلى غرب طنطا وذلك عقب موافقة المفتي وصدور حكم نهائي بات ضد المتهمة بالاتفاق مع عشيقها وصديقه بقتل زوجها.  

ترجع الواقعة لعام 2014 بعثور أهالى قرية المنشأة الكبرى بالسنطة على جثة المجنى عليه “سامح.م” مدرس على شاطئ الترعة بها طعنات متفرقة بالصدر والرقبة، وتبين من التحريات أن وراء ارتكاب الواقعة زوجة المجنى عليه كما كشفت التحريات أن المتهمة تربطها علاقة محرمة مع جارها وعاشرها معاشرة الأزواج مستغلين غياب المجنى عليه عن المنزل وانشغاله فى حراسة مزرعة الدواجن الخاصة به، واتفقت المتهمة مع عشيقها على التخلص من المجنى عليه ليخلو لهما الجو واتفق المتهمين على الاستعانة بثالث لارتكاب الجريمة.

وخطط المتهمون للتخلص من المجنى عليه، وما أن ظفروا به حتى قاموا بطعنه عدة طعنات بالصدر والرقبة ولم يتركوه إلا جثة هامدة وفروا هاربين تم ضبط المتهمين واعترفوا بارتكاب الواقعة وقررت النيابة العامة إحالتهم لمحكمة الجنايات التى قررت إحالة أوراقهم لفضيلة المفتى وتحديد جلسة الأول من يناير للنطق بالحكم.