القصة الكاملة لشائعة ظهور فيروس “كورونا” بنجع حمادي

كتب : اسامةًيني

سادت حالة من القلق والتوتر بين أهالي مدينة نجع حمادي، شمال محافظة قنا، عقب نشر أخبار غير دقيقة، نفتها الأجهزة المعنية، حول ظهور أعراض فيروس كورونا لحالة مصابة بالمدينة.

وبدأت الواقعة عقب نشر طالبة بكلية الطب، خبر ظهور أعراض المرض على حالة مرضية وحجزها في مستشفى نجع حمادي العام، الأمر الذي أدى إلى انتشار الخبر بين أهالي المدينة مما تسبب في ذعر وقلق بين الأهالي.

وصرح المسؤولين بالمستشفى، بأنه لا صحة لما تردد على بعض صفحات الفيس بوك حول وجود حالات مصابة بفيروس كورونا بالمستشفى أنه في حاله ظهور أي حالات اشتباه سيتم الإعلان فورا لاتخاذ الاحتياطات.

بينما أوضح شقيق الطالبة، في منشور على موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك، جاء نصه كالتالي: “أختي طالبة في الكلية وعمرها ما دخلت مستشفى نجع حمادي العام في بهجورة قبل كده ولا تعرف حتى مكانها فين”، مشيرًا إلى أن الخبر في مجمله ليس له أساس من الالصحةدون الخوض في تفاصيل علمية يصعب شرحها.

وتابع أن كل ما في الأمر أن شقيقته تعاني من مشاكل كبيرة في النوم والتي تتطلب تناول بعض الأدوية لتساعدها على النوم وتلك الأدوية للأسف لها أعراض جانبية كبيرة ومن ضمن تلك الأعراض الجانبية هذا التصرف الذي قامت به. 

وأشار شقيق الطالبة، أنني للأسف لم أتمنى قول شيء مثل هذا، ولكن يتطلب الأمر الإفصاح عن الحقيقة، وهذا ما حصل وأختي كلامها ليس له أي أساس من الصحة، موجهًا اعتذاره إلى الأهالي عما حدث.