الأهالى يستغيثون من تحول الشارع الذي يفصل بين مساكن الجمهورية ومخزن على الدين الى مقلب قمامة

كتب عبدالناصر ابو الوافا الهوارى الى محافظ الاسكندرية و رئيس حي العامرية اول والإدارة الهندسية و ومديرية الاسكان بالاسكندرية و شركة نهضة مصر استكمالاً الشكوى أهالينا بمساكن الجمهورية حيث انهم يعانون يوميا من المخلفات والقمامة التي توجد بالشارع الذي يفصل بين مساكن الجمهورية ومخزن حديد علي الدين الشارع مغلق تماما وملئ بالقمامه والصرف الصحي ووكر لتعاطي المخدرات واصبحت البلكات السكنيه عرضه للانهيارمن تراكم مياه الصرف الصحي اسفل العمارات واصابة المواطنين بالأمراض المزمنة والحشرات الضارة يوميا ولا نجد تحركا من قبل حي العامرية والجهات المختصة