النائب مصطفى جمعه هذا الأمر أنقذ مصر من زيادة عدد المصابين بـ فيروس كورونا

حذَّر النائب مصطفى جمعه الطلخاوي ، من المصير الذي كانت ستذهب له مصر حال استمرار الوضع كما هو عليه في أزمة فيروس كوفيد 19، مؤكدا أن اجراءات الدولة المصرية الأخير تساهم بشكل كبير في تخطي الأزمة.

وأضاف النائب مصطفى جمعه الطلخاوي أن: «مصر كانت طلعة طلعة في إصابات كورونا، وربنا ستر، والأسبوعين اللي جيين أخطر أسبوعين في عمر الوطن، ولازم الناس تقعد في البيت ودي حلوة جدا علشان نقرب من بعض بس بردوا نحافظ على مسافات بين بعض».وأضاف الطلخاوي لازم يكون في متر بين الناس في البنوك والمنظر ده مش عايزين نشوفة تاني، وتجمهر الناس أمام البنوك امر في غاية الخطورة ولابد أن يتغير
حذر مصطفى جمعه الطلخاوي عضو مجلس النواب من الانسياق وراء الشائعات التى تبثها قنوات جماعة الإخوان الإرهابية بشأن حالات إصابة بفيروس كورونا داخل مصر، معتبرا أنها جزء من مخطط يستهدف الإساءة لصورة مصر وتعطيل جهود التنمية الاقتصادية.
وأشار النائب مصطفى جمعه الطلخاوي إلى أن وزارة الصحة المصرية تتعامل بشفافية ووضوح منذ بداية ظهور الفيروس، وأعلنت على لسان متحدثها الإعلامى أننا لا نملك رفاهية إخفاء ظهور حالات مصابة بالفيروس وأضاف: “مصر تقدم تقريرا يوميا لمنظمة الصحة العالمية عن فير وس كورونا ورغم ذلك فإن قنوات الإخوان تبث شائعات يوميا عن حالات إصابة بالفيروس وللأسف هناك من يسير ورائهم ويروح شائعاتهم عبر وسائل التواصل الاجتماعى بدون وعى”.وأكد الطلخاوي أن هدف الإخوان هو أن توصم مصر بأنها دولة لديها حالات كثيرة مصابة بالفيروس الذى يخشاه العالم كله ويترتب على ذلك تراجع معدلات تدفق السياحة الى أدنى مستوياتها وكذلك هروب الاستثمارات الأجنبية المباشرة خوفا من الفيروس.