ابراهيم سلطان الفردى أن تنظيم جماعة الإخوان الإرهابية سيظل معاديا وكارها لمصر

أكد ابراهيم سلطان الفردى الامين العام لمنظمة حلف مصر لحقوق الإنسان بالأسكندرية أن الواقع والتاريخ يؤكدان للرأى العام المصرى أن تنظيم جماعة الإخوان الإرهابية سيظل معاديا وكارها والحقد الأسود سيظل داخل قلوب جميع أعضاء هذا التنظيم ابد الدهر وهم فيروس أكثر خطورة من فيروس كورونا على مصر الذى يحاربه العالم.وأضاف ابراهيم سلطان الفردى الامين العام لمنظمة حلف مصر فى تصريح له أن أكبر دليل على ذلك هو استغلال جماعة الإخوان الإرهابية لفيروس كورونا العالمى في نشر الأكاذيب والادعاءات التي تحاول تحريض المواطنين على كسر قرارات الحكومة ووزارة الأوقاف بالنزول للصلاة وغيرها من الأساليب التي استخدمها قيادات الإخوان ولجانهم الإلكترونية.وأوضح عامر أن الدعوات المشبوهة من هذه الجماعة المارقة ملأت شاشات فضائيات الدم والإرهاب التابعة لهذه الجماعة وأيضا منصات التواصل الاجتماعى والسوشيال ميديا لكل من ينتمون لجماعة الإخوان الإرهابية.ووجه ابراهيم سلطان تحية للشعب المصرى العظيم على نجاحه فى مواجهة سموم واكاذيب جماعة الإخوان الإرهابية كما وجه التحية والتقدير لجيوش الأئمة والدعاة على مستوى الجمهورية بقيادة الدكتور محمد مختار جمعة وزير الأوقاف لنجاحه ونجاحهم فى التطبيق الحاسم لجميع التكليفات الصادرة من الدولة المصرية بقيادة الرئيس عبد الفتاح السيسى للحفاظ على صحة المصريين والوقاية من مخاطر فيروس كورونا. وأعابراهيم سلطان عن ثقته الكاملة فى وزارة الأوقاف ووزيرها الدكتور محمد مختار جمعة واستمرار موقفها ونجاحاتها فى الحظر الكامل لجميع التيارات والجماعات الإرهابية والتكفيرية التى خرجت من رحم جماعة الإخوان الإرهابية فى السيطرة بأى طريقة على المساجد.