أعاتبك بخذلانك لي

أعاتبك بخذلانك لي
“”””””””””””””””””””

يحتلني عتاب كبير يشق ابواب السماء
ويختالني غضب وسخط لا ينتهي
من خذلان كاد يسقط النجوم ارضاً،

ماذا دهى الخلق ؟؟
وماذا حصل برب السماء؟؟
أكل ٍ يرسم رسمات ويعلقهاا بغيابي على جدراني

وكل ٍ ينقش قصصاً تروى او لا تروى ويبتهلها أهاتي
من رسم التمثيلات تلك ،،،
وأين مثلت لاخلاقي ؟؟
خذلانك لي لن يغفر أبداً…..

تباً وسحقاً “”؛؛
لمن حاول تدمير ذاتي
فليكن لي من البوح صدقاً
وليكن لي من الشرف أخلاقاً

أنا بنت الشموخ وأصولي
سورية الجذور نسباً
وتركيه الامجاد عبراً
لي من الكرامة بنيناً
ولي من العزة شموخاً
وقلمي ذهبي فيه الماس ضاداً

ومن العفه كبرياءً

وان الذي بنى قصراً
بخيال فيه من الخداع وشماً
لك الله فيك حسبي ربناً
ولك مني دعائي حتى مماتي
فواثق الخطوات تعلم مني
ملكاً يمشي على أرضٍِ ٍ لرفاتي

قلم
رنيم العلمي
الــ متمرده