ابراهيم سلطان الفردى منظمة هيومان رايتس ووتش تروج أكاذيب عن سجون مصر

قإل ابراهيم سلطان الفردى الامين العام لمنظمة حلف مصر لحقوق الإنسان بالأسكندرية ، إن منظمة هيومان رايتس ووتش، انضمت للحملة المثارة ضد مصر، دفاعًا عن باتريك جورج، وتتحدث عن تعذيبه

وتسأل ابراهيم سلطان الفردى الامين العام لمنظمة حلف مصر لحقوق الإنسان بالأسكندرية . اليوم أين دليل هيومان رايتس ووتش على التعذيب، وإيه علاقتهم بهذا الموضوع معقبًا: “أنا قرفت وزهقت منهم”.وناشد بعدم التطرق لتقارير هيومان رايتس ووتش عن مصر مرة أخرى، مطالبًا القومي لحقوق الإنسان ومنظمات حقوق الإنسان في مصر بالرد على هذه الأباطيل.فيما أعرب السجناء داخل منطقة سجون طرة بضاحية المعادى، عن تقديرهم لوزارة الداخلية ومصلحة السجون للاهتمام بهم، والمعاملة الكريمة التى يلقونها خلال فترة قضاء عقوبتهم.وقال أحد السجناء، البعض لديه فكرة مغلوطة عن السجون، فالأمر هنا مختلف، حيث يتم السماح لنا بممارسة الرياضة والتوجه للمكتبات للقراءة، ويوجد هنا من حصل على دراجات علمية كبيرة من خلف أسوار السجون، فضلاً عن أماكن ممارسة الهوايات مثل الموسيقى والغناء والإنشاد، وغيرها من الهوايات المختلفة.والتقط سجين آخر أطراف الحديث، قائلاً: نشارك في المشروعات الكبيرة داخل السجون، ونحصل على هامش ربح جراء هذا العمل، ويمكننا العمل في هذا المجال بعد خروجنا من السجن، حيث تعلمنا العديد من الحرف التي تدر علينا رزقا حلال.وداخل مستشفى السجون، قال سجين، يوجد هنا رعاية كاملة للنزلاء، ويتم الفحص الدوري وعلاجنا باستمرار، وتوجد أجهزة حديثة ومتطورة داخل مستشفى السجن، وإذا استدعى الأمر نقل النزيل للخارج يتم نقله لتلقي العلاج أو إجراء عملية جراحية.ولفت السجين، إلى أن مصلحة السجون تسمح لهم باستقبال ذويهم باستمرار في أوقات الزيارات الرسمية، مشيراً إلى أن ما تبثه المنظمات المشبوهة وعلى رأسها هيومان رايتس ووتش لا أساس له وعبارة عن تقارير “مضروبة”، فالوضع داخل السجن مختلف تماماً، وهناك زيارات مستمرة من الجهات المعنية للتأكد من معاملتنا بشكل كريم، قائلاً:” الاخوان بيتكلموا وهم قاعدين على مكاتبهم في قطر وتركيا ويروجون الأكاذيب”.كما نظمت وزارة الداخلية، المنتدى الثالث للسجون المصرية بحضور عدداً من القيادات الأمنية والإعلاميين والصحفيين.وشارك فى الفعالية، العديد من الشخصيات العامة والقيادات الأمنية بالداخلية وقطاع السجون.وشهدت السجون المصرية مؤخراً تطور كبير، سواء في المباني وأماكن التريض والمستشفيات أو في أماكن التأهيل للنزلاء، وحرصت وزارة الداخلية، على توفير الرعاية للمسجونين، على مستوى الجمهورية، والتى شهدت تطورا كبيرا وفقا المعايير الدولية يتم تطبيقها فضلا عن رعاية طبية وغذائية وأسرية للمسجونين.