منع رامز جلال من الظهور على أي وسيلة إعلامية

كتبً ؛ يحي محمد

قررت نقابة الإعلاميين منع ظهور رامز جلال على أي وسيلة إعلامية تبث داخل جمهورية مصر العربية لحين توفيق أوضاعه القانونية.
وقالت النقابة إن القرار يأتى وفقا لما ورد بتقرير المرصد الخاص بنقابة الإعلاميين بشأن الخروقات والتى ينتهجها برنامج رامز مجنون رسمى لمقدمه رامز جلال على قناة إم بى سى مصر وبالاشارة إلى ما ورد ببيان مستشفى الأمراض النفسية والعصبية ضد البرنامج سالف الذكر وبإلاشارة إلى تضرر الكثير من المواطنين لمحتوى البرنامج سالف الذكر.
وبعد الإطلاع على الدستور المصرى فى مادته العاشرة والتى تنص على أن الأسرة أساس المجتمع قوامها الدين والأخلاق والوطنية وتحرص الدولة على تماسكها واستقرارها وترسيخ قيمها.
وفى مادته ٥١ على أن الكرامة حق لكل إنسان ولا يجوز المساس بها وتلتزم الدولة باحترامها وحمايتها.
وعلى قانون نقابة الاعلاميين فى مادته الثالثة والتى تنص على الآتى تهدف النقابة إلى ضمان أداء الإعلامى لرسالته فى تبصير المجتمع بقضاياه والمساهمة فى تحقيق التنمية المستدامة فى إطار الالتزام بأحكام الدستور والقانون وميثاق الشرف الإعلامى.
كما تنص المادة الخامسة يحكم عمل الإعلامى ميثاق شرف إعلامى يعده مجلس الإدارة ويكون الميثاق ملزما للاعلاميين وتتم مساءلة أعضاء النقابة تأديبيا عن الأفعال المرتكبة بالمخالفة لأحكامه وتنص المادة السادسة من ذات القانون يتضمن ميثاق الشرف الاعلامى مدونة للسلوك المهنى والمبادئ والالتزامات التى تحكم عمل الاعلامى بما يضمن حق المجتمع فى إعلام مهنى مسئول.
وحيث إن رامز جلال يمارس نشاطا إعلاميا كمقدم برنامج على قناة إم بى سى وهى موجهة للمجتمع المصرى وتحمل اسم الدولة المصرية وحيث إنه بالبحث عما إذا كان المذكور مقيدا بنقابة الإعلاميين أو حاصلا على تصريح بمزاولة المهنة.
تبين أنه غير مقيد أو حاصل على تصريح لمزاولة مهنة الإعلام مخالفا ما نصت عليه المادة ٢ والمادة ١٩ من قانون نقابة الاعلاميين رقم ٩٣ لسنة ٢٠١٦.