جنح النزهة تأمر بعرض سيدة المحكمة على الطب الشرعى لبيان مدى قواها العقلية

كتب .. سامى راغب العمده

قررت محكمة جنح النزهة، اليوم الأربعاء، برئاسة المستشار عمرو مختار، عرض المستشارة نهى الإمام فى اتهامها بالتعدى على ضابط شرطة داخل محكمة مصر الجديدة، فى القضية المعروفة إعلاميا باسم “سيدة المحكمة” على الطب الشرعى لبيان مدى قواها العقلية، وقررت المحكمة التأجيل لجلسة 10 ديسمبر، فى حال عدم حضورها للطب الشرعى لتوقيع الشرعى، وفى حال حضورها فسيتم تأجيل نظر القضية لجلسة 31 ديسمبر، لنظر تقرير الطب الشرعى.وكان النائب العام قرر إحالة وكيلة عام بهيئة النيابة الإدارية للمحاكمة الجنائية؛ لتعديها على ضابط شرطة بالإشارة والقول أثناء وبسبب تأديته وظيفته وتعديها عليه بالقوة والعنف أثناء وبسبب ذلك، وقد حصل مع تعديها ضرب نشأ عنه جروح به، فضلًا عن إتلافها عمدًا أموالًا منقولة لا تملكها مما ترتب عليه ضرر مالي.وفى الجلسة السابقة استمعت المحكمة لأقوال المقدم وليد عسل، رئيس حرس محكمة مصر الجديدة، فى واقعة التعدى عليه من قبل المستشارة نهى الإمام والمعروفة إعلاميا بـ”سيدة المحكمة”، حيث ذكر فى أقواله بجلسة اليوم، أنه كان واقفا أمام الباب الرئيسي لمحكمة مصر الجديدة، ودخلت عليه سيدة غير مرتدية كمامة، فطلب منها ارتداء الكمامة طبقا للتعليمات.وكانت النيابة العامة فحصت هاتف المتهمة، حيث تبين أن به ستة صور فوتوغرافية ملتقطة من داخل المحكمة، ظهر فيها بعض المترددين والموظفين، وثابت التقاطها يوم الواقعة. وعلى ذلك فقد ارتأت النيابة العامة كفاية الأدلة بالأوراق، وذلك لتقديم المتهمة إلى المحاكمة الجنائية عما ارتكبته من جرائم.