الأخلاق في حياتنا

كتب/ إسلام ماهر

 

الأخلاق هي عنوان الشعوب….
وقد حثت عليها جميع الأديان….
ونادى بها المصلحون….
فهي أساس الحضارة، ووسيلة للمعاملة بين الناس …..

وقد تغنى بها الشعراء في قصائدهم ومنها البيت المشهور لأمير الشعراء أحمد شوقي:
وإنما الأمم الأخلاق ما بقيت ….
فـإن هُمُ ذهبت أخـلاقهم ذهــبوا ….

وللأخلاق دور كبير في تغير الواقع الحالي إلى العادات الجيدة؛ لذلك قال الرسول صل الله عليه واله وسلم: ” إنما بعثت لأتمم مكارم الأخلاق “.
فبهذه الكلمات حدد الرسول الغاية من بعثته أنه يريد أن يتمم مكارم الأخلاق في نفوس أمته والناس أجمعين….

ويريد للبشرية أن تتعامل بقانون الخلق الحسن الذي ليس فوقه قانون….

💥كن_ايجابياً.من أجل مجتمع أرقى‼️