طبيب مارادونا دييغو لم يُعالج بالشكّل الصحيح

كتب .. سامى راغب العمده

علق ألفريدو كاهي أحد أطباء النجم االارجنتيني دييغوارمندو ماردونا ، على وفاته يوم الأربعاء، عن عمر 60 عاما، بعد تعرضه لأزمة قلبية.وكان مارادونا قد خضع قبل أسابيع لعملية حساسة في الرأس، قبل أن يغادر مباشرة المستشفى إلى منزله.وقال كاهي في تصريحات نشرها موقع كالتشيو ميركاتو حن نتحدث عن وفاة غير عادية، لم تتم معاملة دييغو بشكل صحيح، كان يجب أن يدخل المستشفى، لا يمكن أن يخرج مريض بعد أسبوع فقط في حالته، إرساله إلى المنزل كان عما غبيا، وبعد ذلك كان يجب أن يكون بجانبه طبيب مناسب يمكنه مساعدته في حالات الطوارئ”.