انتشال 3 جثامين جديدة فى حادث غرق مركب إسكندرية والعدد يصل لـ14 متوفيا

كتب .. سامى راغب العمده

عثرت قوات الإنقاذ على جثمان بنتين وطفل من ضحايا مركب صيد بحيرة مريوط، الذى كان يستقله 20 شخصا ليرتفع عدد الضحايا الذين تم استخراج جثامينهم لـ14 ضحية.وتمكنت قوات الإنقاذ من استخراج 14 ضحية من المياه على مدار الساعات الماضية، وجارى البحث عن جثمان آخر، فيما يتلقى العلاج 5 مصابين آخرين العلاج.وبلقائنا مع أحمد عوض، أحد أقارب ضحايا مركب مريوط بالإسكندرية، أكد أن العائلة لديها 9 ضحايا خرجوا من المياه من بينهم 5 وفيات و4 مصابين..وأوضح “عوض”، أنه لديه 5 أقارب من أبناء عمومته بالمياه مفقودين، ولكن مازال البحث عنهم جار، وهناك تعاون تام بين جميع الجهات المعنية لإنقاذ باقي الضحايا.وروى أحد أقارب الضحايا عن أسباب وقوع الحادث، قائلاً: “هم كانوا رايحين يتفسحوا ودخلوا الميه على مرتين عشان عددهم كان كبير، ولما خلصوا رجعوا على مرة واحدة وأشار إلى أنه كانوا فى فسحة يسمونها “زردة”، وهى قضاء اليوم بمنطقة فى إحدى الجزر وتسوية الأطعمة بها.وأضاف أشرف فرحات، أحد الأقارب الضحايا، أن الزردة هي عبارة عن يوم توفيهى تتجمع فيه العائلة، موضحاً أنهم حين عودتهم اصطدم المركب بقطعة خشبية في المياه تسمى “زاوية” وهى خاصة بالصيادين فانقلب المركب.وكانت قوات الإنقاذ النهرى وعدد من الغطاسين المتطوعين، استكملوا، اليوم الثلاثاء، البحث عن ضحايا جدد، فى حادث غرق المركب الترفيهى ببحيرة مريوط بمدينة برج العرب، كما تم الدفع بـ2 لانش إضافي للبحث عن الضحايا، وتخصيص 4 مستشفيات لاستقبال المصابين والجثامين.