القوات البحرية المصرية والفرنسية تنفذ تدريبًا بحرياُ بقاعدة البحر الأحمر

نفذت القوات البحرية المصرية والفرنسية تدريبًا بحرياُ عابرًا بنطاق الأسطول الجنوبي بقاعدة البحر الأحمر، باشتراك الفرقاطة المصرية “شرم الشيخ” والقرويطة “أبوقير” مع حاملة المروحيات الفرنسية “TONNERRE” والفرقاطة “SURCOUF”، عقب انتهاء زيارتهم لميناء سفاجا، في إطار خطة القيادة العامة للقوات المسلحة للارتقاء بمستوى التدريب وتبادل الخبرات مع القوات المسلحة للدول الشقيقة والصديقة.

وتضمن التدريب العديد من الأنشطة التدريبية المختلفة ذات الطابع الاحترافي، منها التدريب على أساليب عمل التشكيلات البحرية غير المتجانسة في تقدير الموقف بمناطق العمليات وأسلوب التعامل مع التهديدات المختلفة، كذا التدريب على حماية هدف حيوي بالبحر ضد جميع التهديدات المحتملة، بالإضافة إلى تمارين دفاع جوي، وتمارين تبادل هبوط الهليكوبتر على أسطح الوحدات البحرية.

يأتي هذا التدريب مع القوات البحرية الفرنسية والتي تتمتع بخبرات عميقة في هذة المجالات، في إطار توطيد العلاقات الثنائية (المصرية-الفرنسية)، وتعزيز آفاق التعاون العسكرى بين البلدين، ما يساهم بشكل فعال في حفظ الأمن والاستقرار البحري بالمنطقة.