كشف غموض مقتل شاب بطوخ.. استورجي قتله للتهرب من 1000 جنيه

كتب عثمان رمضان شبل

نجحت المباحث الجنائية بمديرية أمن القليوبية من كشف ملابسات العثور على جثة شاب ملقاة بوسط الزراعات بقرية قرقشندة التابعة لدائرة مركز طوخ بالقليوبية، وتحرر محضر بالواقعة، وتولت النيابة التحقيق، والتى صرحت بدفن الجثة وحبس أحد المتهمين المضبوط 4 أيام على ذمة التحقيقات.

أمن القليوبية 

تلقى اللواء حاتم الحداد مدير المباحث الجنائية بمديرية أمن القليوبية، إخطارا من العميد تامر موسى مأمور مركز شرطة طوخ، يفيد ورود بلاغ العثور على جثة شاب ملقاة بوسط الزراعات بقرية قرقشندة التابعة لدائرة مركز طوخ بالقليوبية.

مديرية أمن القليوبية 

جرى إخطار اللواء فخر الدين العربى مدير أمن القليوبية، وتشكل فريق بحثى العميد خالد المحمدى رئيس مباحث المديرية، والمقدم محمود إسماعيل رئيس مباحث مركز شرطة طوخ، وبالفحص تبين العثور على جثة “محمد ت” 18 سنة، عامل سمكرة، مقيم بقرية قرقشندة التابعة لدائرة المركز، مصاب بجرح ذبحى و7 طعنات بالبطن والصدر، وملقى بأرض زراعية للموالح.

وبإجراء تحريات المباحث أمكنت التوصل إلى مرتكبى الواقعة وهم “محمد م” 2، استورجى هارب، مقيم قرقشندة، ونجل عمته “عبده م” 16 سنة، استورجى، مقيم ذات العنوان، وبالفحص تبين أن المجنى عليه أقرض المتهم الأول الهارب مبلغ 1000 جنيها، وعند مطالبته برد المبلغ، اتفق المتهمان على استدراج المجنى عليه بحجة رد المبلغ والتخلص منه والقضاء عليه.

نيابة طوخ 

وبالعرض على النيابة صرحت بدفن جثة المجنى عليه، كما مرت بحبس المتهم المضبوط 4 أيام على ذمة التحقيقات، وسرعة ضبط المتهم الهارب، واستعجال تحريات رجال المباحث حول الواقعة.

في وقت سابق قضت محكمة جنح طوخ بالسجن عامين وكفالة 1000جنيه ل “ش ع  ” والدة الطفل “انس” المعروف إعلاميا بأسم ” ضحية الموت جوعا” بعد تركه 9 أيام وحيدا بمنزلهما بقرية عزبة كفر الفقهاء مركز طوخ والسجن عام وكفالة 300جنيه ل ع ج   والد الطفل في نفس الواقعة .