تحقيقات موسعة بنيابة الجيزة مع خادمة متهمة بقتل سيدة وإلقاء جثتها بالطريق الدائري

تجري نيابة حوادث جنوب الجيزة، التحقيق مع خادمة، متهمة بقتل سيدة وإلقاء جثتها خلف السور الجانبي بالطريق الدائري دائرة قسم الطالبية.

وأمرت النيابة بسرعة تحريات الأجهزة الأمنية حول الواقعة، بعدما اعترفت المتهمة بأن زوج المجني عليها اتفق معها في وقت سابق على قتل كل منهما لزوجه حتى يتمكنا من الزواج، وبالفعل قتلت السيدة زوجها، لكن الرجل رفض قتل زوجته، فقررت عشيقته الانتقام منه، واستدرجت زوجته وقتلتها.

وكشفت المتهمة في أقوالها عن أن المجني عليها تربطهما علاقة صداقة شملت زوجيهما، وخلال ذلك ارتبطت بعلاقة بزوج المجني عليها، عامل مقيم بدائرة قسم العمرانية، واتفقا على التخلص من زوجيهما ليتزوجا، وفي سبيل ذلك قام زوج المجني عليها بإحضار (أقراص لحفظ الغلال) وسلمها لها فقامت بدسها لزوجها شيف 57 سنة في مشروب، أدى إلى وفاته، واتخذت إجراءات الوفاة بصورة طبيعية.

وأضافت المتهمة في أقوالها أنها طالبت زوج المجني عليها بتنفيذ اتفاقهما ونظرًا لمماطلته لها، عقدت العزم على الانتقام منه بقتل زوجته، فاستدرجتها لشقتها غير المعلومة للمجني عليها، بزعم تنظيفها، وما إن وصلت باغتتها بالضرب باستخدام (حجر) أعدته مسبقا، حتى فارقت الحياة.

ووضعت المجني عليها بحقيبة سفر كبيرة، واستعانت بسيارة تاكسي فى نقلها لمكان العثور، وتركت الجثة بالمكان وانصرفت، فتم ضبط زوج المجني عليها، وبمواجهته اعترف بالجريمة.

البداية عندما تلقى قسم شرطة الطالبية، بلاغا بالعثور على جثة خادمة 38 سنة، خلف السور الجانبي بالطريق الدائري دائرة القسم، وتوصلت تحريات فريق البحث المشكل برئاسة قطاع الأمن العام، بإشراف اللواء علاء الدين سليم مساعد وزير الداخلية، وبمشاركة مفتشي القطاع وضباط الإدارة العامة لمباحث الجيزة، إلى أن وراء ارتكاب الواقعة صديقتها خادمة 31 سنة مقيمة بدائرة القسم الطالبية.