الحكومة توافق على المخطط الاستراتيجى العام لمدينة حدائق العاصمة

كتب .. سامى راغب العمده

ترأس الدكتور مصطفى مدبولى، رئيس مجلس الوزراء، اجتماع المجلس الأعلى للتخطيط والتنمية العمرانية، بحضور الدكتورة هالة السعيد، وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية، واللواء محمود شعراوى، وزير التنمية المحلية، والدكتورة ياسمين فؤاد، وزيرة البيئة، والدكتور عاصم الجزار، وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، والسيد القصير، وزير الزراعة واستصلاح الأراضى، وعدد من الخبراء والمتخصصين أعضاء المجلس .ووافق المجلس الأعلى للتخطيط والتنمية العمرانية، على المخطط الاستراتيجى العام لمدينة “حدائق العاصمة” التى تعد امتداداً عمرانياً لمدينة بدر، حيث تقع على طريق القاهرة / السويس، بإجمالى مساحة 33.8 ألف فدان، ويتضمن المخطط الاستراتيجى للمدينة كافة الخدمات، التى ستتضمنها المدينة من مشروعات سكنية، وأنشطة صناعية، وخدمات ترفيهية، ومحاور ومناطق خضراء، والعديد من الاستعمالات الأخرى، وتستهدف المدينة استقطاب ما يقارب مليون نسمة بحلول عام 2032، وتحظى المدينة بميزة القرب من العاصمة الإدارية الجديدة وهو المشروع الحضارى الواعد.ووافق المجلس الأعلى للتخطيط والتنمية العمرانية، على المخطط الاستراتيجى العام لمدينة “حدائق العاصمة” التى تعد امتداداً عمرانياً لمدينة بدر، حيث تقع على طريق القاهرة / السويس، بإجمالى مساحة 33.8 ألف فدان، ويتضمن المخطط الاستراتيجى للمدينة كافة الخدمات، التى ستتضمنها المدينة من مشروعات سكنية، وأنشطة صناعية، وخدمات ترفيهية، ومحاور ومناطق خضراء، والعديد من الاستعمالات الأخرى، وتستهدف المدينة استقطاب ما يقارب مليون نسمة بحلول عام 2032، وتحظى المدينة بميزة القرب من العاصمة الإدارية الجديدة وهو المشروع الحضارى الواعد.كما تمت الموافقة على تغيير استخدام بعض الأراضى الأخرى فى عدد من المحافظات، على جانب آخر، فقد تمت الموافقة خلال الاجتماع على طلب محافظة قنا، بإعلان منطقة المعنا، ومنطقة نجع نصر الله، بالحميدات بمحافظة قنا، كمناطق إعادة تخطيط، وذلك فى إطار تنفيذ مشروع التنمية الحضرية المتكاملة، بالاشتراك مع برنامج الأمم المتحدة للمستوطنات البشرية، وأمانة الدولة للشئون الاقتصادية السويسرية، والذى يهدف إلى دعم محافظة قنا لإعداد المخططات التفصيلية وتنفيذ مشروعات البنية التحتية بمناطق الامتداد ومناطق إعادة التخطيط.