انقلاب سيارة وزير الشباب والرياضة

كشف مصدر في مستشفى «دار الفؤاد» بمدينة السادس من أكتوبر، في محافظة الجيزة، عن الحالة الصحيّة للدكتور أشرف صبحي، وزير الشباب والرياضة، الذي تعرَّض صباح اليوم لحادث سير في طريقه إلى محافظة البحيرة.

وكشفت التحريات الأوليّة لأمن الجيزة حول ملابسات حادث انقلاب سيارة الدكتور أشرف صبحي، وزير الشباب والرياضة، على الطريق الصحراوي، عن أنَّ الحادث وقع نتيجة انفجار الإطار الأمامي الأيسر للسيارة.

وأوضحت التحريات أنَّ السيارة من طراز «لاند كروزر»، رصاصي اللون، تابعة لوزارة الشباب والرياضة، وعند الكيلو 48 على الطريق الصحراوي المتجه إلى الإسكندرية انفجر الإطار الأمامي الأيسر لها، ما أدّى لانقلابها عدة مرات وأصيب بداخلها الوزير والسائق وضابط حراسة، وتمَّ نقلهم جميعاً إلى مستشفى «دار الفؤاد».

وأشارت التحريات الأولية، بقيادة اللواء محمد عبدالتواب، مدير الإدارة العامة للمباحث، إلى أنَّه أثناء سير الدكتور أشرف صبحي، وزير الشباب والرياضة، على الطريق الصحراوي بدائرة مركز منشأة القناطر، مستقلاً سيارته من طراز «لاند كروزر»، رفقته سائقه أشرف محمد أبوزيدي (52 عامًا)، انقلبت بهما السيارة.

وأضافت التحريات برئاسة العقيد علي عبدالكريم، مفتش مباحث قطاع شمال أكتوبر، أنَّ سيارة الحراسة المرافقة للوزير نقلته إلى المستشفى.

وتبين أنَّ السائق أصيب باشتباه كسر بالكتف اليسرى وجرح قطعي بالرأس 5 سم، وتمَّ إيداعه مستشفى «دار الفؤاد» لتلقي العلاج.