فترة سماح شهر إجراء قد ينهى قضيةمني السابر مع ابنتها ويحميها من دخول السجن.

وافقت المحكمة مجددًا على إعطاء منى السابر، والدة الفنانة حلا الترك، فترة سماح لمدة شهر لجمع المبلغ المطلوب منها فى قضيتها مع ابنتها وإرجاعه لها وذلك فى إجراء قد ينهى قضيتها مع ابنتها ويحميها من دخول السجن.

 

وكان دفاع منى السابر نجح فى استبدال عقوبة حبسها سنة نافذة أمام دفع المبلغ المطلوب وهو 20 ألفًا و300 دينار بحرينى لابنتها حلا الترك خلال شهر واحد ابتداء من أمس

ومن جانبها قالت الفنانة حلا الترك، إنها لا تريد أن تتحدث بأمورها العائلية فى العلن، مضيفة أنها من دون شك تحب والدتها وتقدرها وعلاقتها بها مستمرة ولا يمكن أن تنقطع أبدًا وعائلتها دائمًا بالمرتبة الأولى والأمور المادية ليست خلافًا بينها وبين والديها، أما الخلافات العائلية حول حضانة الأولاد وغيرها من الخلافات بين الوالدين مكانها بالمحاكم، ولأنها قاصر هى وأشقائها فليس لديهم أى حق قانونى فى أن يتدخلوا بهذه الخلافات.