حقيقة تقسيم الأسبوع الدراسي على المراحل التعليمية المختلفة

كشفت مصادر بديوان عام وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني ، أنه لا يوجد أي نية لدى الوزارة في تقسيم الأسبوع الدراسي على المراحل التعليمية المختلفة، وكل ما يتردد عبر السوشيال ميديا حول هذا الأمر غير صحيح.

وقالت المصادر، إن هناك توجيهات لكل مدير إدارة تعليمية أن يتخذ الخطوات المناسبة بحسب الكثافة الموجودة لديه داخل الفصول الدراسية.

 وأكدت أن غرفة العمليات المركزية بالوزارة تتابع العام الدراسي جيدًا، وعلى أي ولي أمر يوجد لديه مشكلة عليه تقديم شكوى للوزارة من خلال الصفحة الرسمية على فيس بوك حتى يتم التواصل معه وحلها على الفور.

وحددت وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني، عدة ضوابط لتنظيم العمل داخل المدارس للعام الدراسي 2021-2022، كالتالي:

  • وضع مواعيد محددة لدخول أولياء الأمور لمقر المدرسة لإنهاء الأمور المتعلقة بذويهم ويتم الاعلان عنها بالمدرسة ومن خلال الصفحة الرسمية للمدرسة مع ضرورة تنظيم عملية الدخول والخروج للحفاظ على الصحة العامة.
  • منع التصوير داخل المنشآت التعليمية (المدارس، الادارات، المديريات، الهيئات، المراكز) إلا بعد التنسيق المسبق مع المستشار الإعلامي للوزارة أو مدير المديرية أو الهيئة أو المركز، للحفاظ على هيبة المؤسسات التعليمية واحترام السادة العاملين بها، وكذا منع تصوير الطلاب إلا بعد موافقة كتابيه من ولى الأمر، كما يُحظر الإدلاء بأية تصريحات لوسائل الإعلام بشأن السياسات العامة للوزارة دون الرجوع إلى الوزارة ويقتصر التصريح للإعلام على مديري المديريات والهيئات والمراكز التابعة في حدود الاختصاص دون تجاوز ذلك إلى اختصاصات الغير.
  • يتولى مدير المديرية ايجاد الحلول المناسبة لتقليل الكثافة الطلابية وخاصة بالمدارس التي تعمل بنظام الفترتين، ويمكن إتاحة العمل لفترة ثالثة إذا تطلب الأمر، أما بالنسبة للمدارس التي يتم العمل بها بنظام الفترة الواحدة يحق لمدير المديرية الموافقة على تشغيلها بنظام الفترتين، مع عدم المساس بعدد أيام الدراسة المقررة بالخريطة الزمنية المعتمدة.
  • استمرار العمل بترجمة المواد العلمية (العلوم والرياضيات) لطلاب الصف الثالث الثانوي بالمدارس الرسمية لغات والخاصة لغات إلى اللغة العربية، بالإضافة إلى اللغة الأولى المقرر دراستها للطالب أسوة بالأعوام السابقة.
  • السماح بنقل معلمي الصفوف الثلاثة الأولى بين المدارس و الإدارات التعليمية لسد العجز كأعضاء هيئة تدريس فقط.

وانطلقت الدراسة الأحد الماضي، في 60 الف مدرسة على مستوى الجمهورية، لما يقرب من 24 مليون طالبة وطالبة بمراحل التعليم المختلفة، بجميع مدارس محافظات الجمهورية