الصحة العالمية (أوميكرون) يشكل خطرا عالميا «مرتفعا للغاية»،

رجحت منظمة الصحة العالمية اليوم الاثنين، أن ينتشر متحور (أوميكرون) الجديد لفيروس كورونا المستجد على مستوى العالم، ما يشكل خطرا عالميا «مرتفعا للغاية»، إذ يمكن أن يكون لارتفاع حالات الإصابة بالفيروس «عواقب وخيمة» في بعض المناطق.

وحثت المنظمة – في توصية لدولها الأعضاء البالغ عددها 194 دولة، وفقا لصحيفة “الجارديان” البريطانية – على تسريع عملية تحصين المجموعات ذات الأولوية وضمان وضع خطط لتخفيف الضغوط للحفاظ على الخدمات الصحية الأساسية.

وقالت منظمة الصحة العالمية: «لدى أوميكرون عدد غير مسبوق من الطفرات المفاجئة، بعضها مقلق لتأثيرها المحتمل على مسار الوباء»، مضيفة: «يتم تقييم المخاطر العالمية الشاملة المتعلقة بالمتغير الجديد أوميكرون على أنها عالية للغاية».

وأشارت إلى أن هناك حاجة إلى مزيد من البحث لفهم قدرة (أوميكرون) بشكل أفضل على الهروب من الحماية ضد المناعة التي تقدمها اللقاحات والإصابة السابقة بالمرض، موضحة أنه من المتوقع الحصول على مزيد من البيانات في الأسابيع المقبلة.