اخبار عربيةعاجل

منظمة الصحة العالمية تحذر من خطورة الوضع في سوريا

كتب – عبدالله سعيد

أفادت منظمة الصحة العالمية بتفشي الكوليرا في 10 محافظات سورية وانتشارها في جميع أنحاء البلاد، محذرة من خطورة الوضع، مؤكدة أنه تم تسجيل 33 حالة وفاة و426 إصابة.

وأوضحت وزارة الصحة السورية، الاثنين، الماضي 26 من سبتمبر الحالي، أن عدد الإصابات المثبتة بالكوليرا عبر الاختبار السريع بلغ 338، فيما وصل عدد الوفيات 29.

والرقم المذكور للإصابات والوفيات هو الأكبر منذ عقود في سوريا التي كانت من البلدان الخالية من هذا المرض.

حلب بؤرة للوباء

وتركز الجزء الأكبر من الوفيات والإصابات في محافظة حلب بالشمال.

كما ذكرت أن هناك 230 حالة إصابة في محافظة حلب حيث تأكدت وفاة 25 شخصا. وانتشرت باقي الإصابات في مختلف أنحاء البلاد.

أتى ذلك، بعد أن أعلنت الأمم المتحدة أن تفشي المرض مرتبط بري المحاصيل باستخدام مياه ملوثة وشرب مياه غير آمنة من نهر الفرات الذي يقسم سوريا من الشمال إلى الشرق.

تلوث المياه

ويعني الدمار واسع النطاق في البنية التحتية للمياه على مستوى سوريا بعد أكثر من عقد من الحرب أن الكثير من السوريين يعتمدون على مصادر غير آمنة للحصول على المياه.

وقبل أحدث تفشي للكوليرا، تسببت أزمة المياه في زيادة أمراض مثل الإسهال وسوء التغذية والأمراض الجلدية في المنطقة، وفقا لمنظمة الصحة العالمية.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى