تطور خطير في معارك طرابلس بين الجيش الليبي والميليشيات

كتب.. ابراهيم سلطان الفردي

شهدت معارك تطهير العاصمة الليبية طرابلس تطورا جديدا تمثل في زرع عبوات ناسفة على الطريق الرابط بين مدن مزدة والقريات بهدف عرقلة خطوط الإمداد للقوات المسلحة العربية الليبية.

كما شهدت الحرب تطورا خطيرًا تمثل في سماح قيادات مؤسسة النفط الليبية في استخدام الميليشيات لطائرات قطاع النفط في العمل العسكرى بمعركة طرابلس – ضد الجيش الوطنى الليبي رغم مناداة مصطفى صنع الله رئيس مؤسسة النفط الليبية إعلاميًا بتحييد القطاع عن العمل العسكري.

وفى سياق متصل استمرت الاشتباكات العنيفة بين الجيش الوطني الليبي من جانب والميليشيات الإرهابية والإجرامية من جانب آخر بمحور السوانى.

في حين تمكنت قوات الجيش الليبي من أسر الميليشياوي “عادل المصراتي” القيادى في ميليشيا “الحلبوص” اليوم بمحور مطار طرابلس الدولي حيث تكبدت هذه الميليشيا خسائر فادحة على مدار الأيام الثلاثة الأخيرة منذ قدومها من مصراتة ودخولها حرب طرابلس.

 وفى غضون ذلك أكد العميد خالد المحجوب مدير المركز الإعلامى بغرفة عمليات الكرامة التابعة للجيش الوطنى الليبي أن قوات الجيش الليبي تقوم بعملية استنزاف للميليشيات المسلحة والجماعات المتطرفة على تخوم العاصمة طرابلس مشيرًا إلى أن الميليشيات المسلحة هدف مشروع لقوات الجيش في أي مكان تتمركز به

Please follow and like us:
0

التعليقات مغلقة.