استئناف المفاوضات بين المجلس العسكري والمعارضة في السودان

كتب.. ابراهيم سلطان الفردي

استؤنفت  مساء  أمس الاثنين في الخرطوم المفاوضات بين المجلس العسكري الحاكم وقوى الاحتجاج حول تشكيلة مجلس سيادي يدير شؤون البلاد، وسط استمرار الخلاف حول الجهة التي ستتولى رئاسته.

وأفاد ت وكالة “فرانس برس” أنّ المفاوضات بدأت في التاسعة والنصف ليلاً .

وقال ساطع الحاج عضو وفد “تحالف قوى الحرية والتغيير” إلى المفاوضات مع المجلس العسكري حول تسليم السلطة للمدنيين في تصريح لفرانس برس إنّ “الخلاف حول رئاسة المجلس السيادي ونسب مشاركة المدنيين والعسكريين مازال قائماً”.

وكانت المفاوضات بين الطرفين استؤنفت ليل الأحد وتواصلت حتى فجر الاثنين، إلا أن الطرفين لم يصلا إلى اتفاق نهائي وقررا مواصلة المباحثات مساء.

وأوضح الحاج أنّ “الاجتماع المطول الذي انفض صباح الاثنين تخلله عصف ذهني من الأطراف (…) ونحن كقوى حرية وتغيير تمسكنا بأن يكون رئيس مجلس السيادة مدني وغالبية الأعضاء من المدنيين”.

Please follow and like us:
0

التعليقات مغلقة.