َتجمع سوداني دولي يطالب الاتحاد الأوربي بموقف حاسم ضد المجلس العسكري

كتب.. ابراهيم سلطان الفردي

في الوقت الذي أعلنت قوى الحرية والتغيير وتجمع المهنيين السودانيين عن العصيان المدني الشامل غدا الأحد، يرى مراقبون أن الثوار يخوضون معركة كبرى لا تقل أهمية عن العصيان، وهي “الإعلام”، إذ تقدم تجمع المهنيين بمذكرة للاتحاد الأوروبي تتضمن الأوضاع الحالية ومطالب الثورة.

وقال رئيس تجمع السودانيين بالمنظمات الدولية، طارق كردي، في أمس السبت ، إنهم تقدموا بمذكرة عاجلة إلى، فيديريكا موغيريني، مسؤولة العلاقات الخارجية بالاتحاد الأوروبي، تتضمن سرد تفصيلي لجرائم المجلس العسكري ومليشيا الجنجويد، والفظائع المستمرة والقتل الجماعي الممنهج والاعتقالات التعسفية وإلقاء الجثث في نهر النيل مربوطة بالحبال، وكل الجرائم ضد الإنسانية التي ارتكبت ضد أبناء شعبنا العزل المطالبين بالحرية والسلام والعدالة

Please follow and like us:
0

التعليقات مغلقة.