َالأوروبي لإعادة الإعمار.. يستثمر مليار جنيه في سندات مالية لدعمالمجتمعات العمرانية

كتب.. ابراهيم سلطان الفردي

يدعم البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية، البنية التحتية للمجتمعات العمرانية الجديدة في مصر من خلال إصدار سند بالعملة المحلية، من شأنه أن يطلق تمويلات تستثمرها هيئة المجتمعات العمرانية في إنشاء مدن جديدة توفر حياة أفضل لسكانها.

وبحسب بيان أصدره البنك اليوم؛ يستثمر البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية مليار جنيه في سندات تصدرها شركة التعمير للتوريق، نيابة عن هيئة المجتمعات العمرانية الجديدة. ويتمتع هذا الإصدار بضمان تكفله وزارة المالية على أن يتم إدراجه في البورصة المصرية.

ومن شأن الإصدار البنكي أن يدعم تنمية سوق سندات العملة المحلية في مصر، كما سيساعد هيئة المجتمعات العمرانية الجديدة على مواصلة تنمية مدن جديدة مستدامة تعمر الصحراء، وتستهدف إعادة توطين جزء من الكتلة السكانية بعيدا عن الشريط الضيق لوادي النيل. كما سيحفز ذلك الاقتصاد ويخلق فرص عمل جديدة.

وخلال احتفال ببداية إدراج السند بالبورصة المصرية، قال النائب الأول لرئيس البنك يورجن ريجترينك “تسعدنا المشاركة في هذه العملية التي تدعم تنمية مجتمعات حضرية جديدة، بهدف توفير فرص عمل ونوعية حياة أفضل ونمو اقتصادي في البلاد. كما يسر البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية بشكل خاص أن يشهد إطلاق هذه العملية التي تبرهن على فاعلية استخدام أداة الدين قصير ومتوسط الأجل الجديدة، والتي تطلقها هيئة الرقابة المالية المصرية بدعم من البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية. هذه الأداة ستساعد على تعزيز البورصة المصرية، وعلى اجتذاب المزيد من الأطراف الدولية الفاعلة لقطاع رئيسي من سوق رأس المال كان يعاني الركود لما يقرب من عشر سنوات”.

يشار إلى أن هيئة المجتمعات العمرانية الجديدة قامت بإنشاء ما يزيد على 20 مدينة جديدة، بدعم قوي من القطاع الخاص. كما أن مصر هي عضو مؤسس في البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية. ومنذ بداية عملياته في مصر عام ٢٠١٢ استثمر البنك أكثر من ٥،٣ مليار يورو في ١٠٢ مشروع. وشهد عام 2018 استحواذ مصر على النصيب الأكبر من استثمارات البنك.

Please follow and like us:
0

التعليقات مغلقة.