اهمال جثيم دخل مستشفى الراعى الصالح يؤدي الى وفاء اكتر من حاله

كتب .. سامى راغب العمده
نناشد السيده الفاضله الدكتوره هاله زايد وزيرة الصحه بمتابعه جميع المستشفيات على مستوى الجمهورية
ويخص بالذكر مستشفى الراعى الصالح بشبرا مصر القاهرة من اهمال طبى ادى الى وفاة اكثر من حاله داخل المستشفى وكان لنا حوار مع ابن اخت احد الحالات المتوفية الاستاذ ر . ع قال ان خالته دخلت المستشفى لاجراء عمليه فتق واثناء العمليه حدثت الكارثة وقال ابن اخت الضحايا من عملية فتاء الي3 ايام آلم وتعذيب الي غرفة الإنعاش الي المدافن
صعب قوي انكم تشوفوا حد قريب قوي منكم بتتاخد حياتة قدام عنيكم وانتم متكتفين وكمان يتقالنا دة اللي عندنا اخبطوا دماغكم في الحيط لان ورقهم كلة متزبط
قفلولنا كل الطرق و ملقتش طريقة تانية الحقيقة غير انكم تساعدوني اني انشر كل اللي حصل علشان اخد حقها واساعد كل اسرة اتضحك عليها او غير قادرة من اللي انا شوفتهم في المستشفي ومات من وسطيهم اغلي الناس عندهم أو نلحق اي شخص لسه داخل علي رجليه و هيموت وصوتنا يوصل لوزارة الصحة
هحكي بالتفصيل علي قد ما اقدر علشان اوصف أبشع ٣ أيام في حياتي و علشان نشوف قلة ضمير الاطباء هناك وصلت لايه وازاي منشاة طبية زي دة شغالة لاستقبال المرضي
اول يوم خالتي عملت عملية الفتاء الي هي أسهل من اللوز و طلعت علي الغرفه حبيبتي كويسه و مفهاش اي حاجه فجأه بتقوم علشان تروح الحمام و قالت كلمه الدنيا سوده و فجأه لقينا دم مغرق الدنيا علي السرير و الأرض و في كل مكان
وهنا ابتدت الكوارث وعرفت قد اية احنا عمرنا رخيص قوي في المكان دة
الكارثه ال١
المستشفي اكتشفت ان معندهاش ولا كيس دم!!! لواحده داخله عمليات لان المفروض يتجهز علي الاقل ٣ اكياس دم اثناء العملية لاي طواريء بس تقريبا بيستغلوا ثمنهم عن ثمن حياة انسان
الكارثه ال٢
قالوا محتاجين ٤ اكياس دم بس و جرينا و اتصرفنا و جبنا ١٠ اكياس احتياطي علشان ثقتنا بيهم قلت بسبب طريقتهم الغريبة
و الدكتور خرج و قال الحاله مستقره محدش يقلق و ده شريان بس اتقطع و ربطناه مش عارفين ازاي وكانة بيتكلم عن ان تليفون فاصل او نت قاطع ( ده عملية حضرتك شريان اية اللي سبتة مقطوع دة وخرجتها من العملية )
الكارثة ال٣
الموضوع طلع كبير الحالة مش مستقرة ومش سألين فيها وبعد لما افتكروا قالولنا عاوزين دم تاني بس الحمد للة جهزنا الجوابات وجيبنالهم اكياس دم
الكارثه ال٤
انهم بيستهتروا ومش فاهمين اي حاجة لان بعد دة كلة قالولنا لأ معلش عاوزين دم فريش فضلنا ندور و نلف و نتصل ونتحايل الناس والحمد للة جمعنا ٣٥ كيس دم اتنقلها بس احنا اللي بنجري نطلع كياس الدم!! علشان نلحقها وهما مش حاسين باي توتر خالص
بس لو عاوزين تشوفوا هما بقي: مكان نقل الدم الدكاتره بتشرب سجاره بأيد و الايد الثانيه بينقله دم مهزله و طبعا مفيش تركيز اذا كان الدم مطابق و لا لاء
و عادي دم علي الكنبة و في الأرض و مفيش alcohol swap و لا غيره قمة الاهمال الطبي والعدوي والاستخفاف بحياة الناس ومتاكدة اقل تفتيش يقفلهم المستشفي الغير صالحة للاستخدام الأدمي
الكارثه ال٥ و احنا لسه اول يوم
الدكاتره طالعه بتقول we did our best احنا مش عارفين الدم نازل منيين طب اجبلك مين يعرف قولي بس !! و الحاله حرجه جدا و الكلي وقفت
الكارثه ال ٦
خالتي تاني يوم فاقت بإرادة ربنا و النزيف وقف و فتحت عنيهاو محدش صدق أبدا وقولنا ربنا عملها معجزة
جه قالينا لازم عمليه ثالثه أصل حصل في رجليها جلطه!! ياتعملها ياهنضطر نقطع رجليها طبعا عملتها و احتاجه نقل دم تاني و فجأه لاكفايه
المصيبه أكبر القلب وقف و النزيف رجع تاني و الكلي وقفت و الضغط نزل خالص و الحاله hopeless case
و الدكتور الباشا متعصب علينا لما بس ابتدينا نسأل اسئله ونخش في تفاصيل ونكشفلة قد اية هو بيقول اي كلام وشوية يقول كلام وعكسة وما حس انة باااااين قوي انة بيغطي علي مصيبة كبيرة هو عملها و لما عرف اني دكتوره يعلي صوته عليا علشان كل جمله بيقولها بمصطلحات علميه و انجليزي و فاكرني جاهله !!! بس معلش اتصدم ياعيني
خلاص يا حبيبتي دخلت العناية وعايشة بس علي اجهزه
وهناااااااااااااااااااااااااااااا مستوي تاني من الصدمات
الصدمة الاولي
اي حد بيدخل العنايه عادي بالshoes و لا لبسين اي حاجه في رجليناو لا ماسك لا اي حاجه ( اقل احتياطات بتتاخد في اي مستشفيات)و عادي ندخل نجبلهم المرض زياده ماهما كده كده هيموتوا
الصدمة الثانية
لما بدخل جوه العنايه الي بيشاور و محتاج الدكاتره ولا يعبروه عادي في ٦٠ الف داهيه يولع
الصدمة الثالثة
دكتور جوه في العنايه قبل ما تروح مننا عاوزين ريبورت الحاله يقولي بكره انشاء الله بقوله لا معلش محتجاها دلوقتي علشان محتاجه ابعت حالتها لدكتور بره مصر أو اشوف مستشفي تانيه يقولي الدكاتره مشيت
قولت له مليش فيه في نص ساعه لو مش جاهز هوديكوا في داهيه
يقولي ما حضرتك علشان واقفه في صيدليه مش فاهمه الحاجات ديه قولتيله انا حضرتك شغاله في اداره تسويق و اتعلمنا حاجه اسمها documentation و ريبورت دايما جاهز لاي حاله نرجعلها و في نص ساعه لو مش جاهز هتشوفه يوم اسود
المهم جهز و الكارثه ال١٠ مليان كدب و تحوير علي الحاله غير انه بالمنظر ده زي الصور !! ده ريبورت طبي للاسف
الصدمة الرابعة
بسمع كل دكتور طالع من اي عمليه هما يا حبيبي حافظيين كلهم الحالات نزيف أو قلب وقف و العضله ضعفت أو الكلي
سبحان الله و كل المرضي داخلين علي رجليهم كويسين بس دخله مستشفي بتاعت مجرمين
الصدمة الخامسة
عاوزين نعرف اذا كان المخ حصل فيه حاجه و لا لاء يقوله لا أصل معلش للاسف جهاز الرنيين المغناطيسي مش شغال!!! نعمم حضرتك أومال هنعمل ايه لا أصل لسه الجهاز هيجي اول الشهر !!! لا نستني مفيش مشكلة عادي
الصدمة السادسة
قطط تلاقي زباله تلاقي
ممرضين حالات بتموت قدامها و بتضحك و ينادونا ندخل العنايه و نترعب و رجلينا تخبط في بعض علشان عاوزين فلوس !!
الصدمة السابعة
٣ و ٤ حالات ماتوا قدامي في أقل من ٥ دقايق
الصدمة الثامنة
طبعا طبيعي لكل اللي قريتوة ان تكون النتيجة معروفة (ربنا كان احن عليها منهم ورحمها من العزاب دة وافتكرها برحمتة ) بس من قسوتهم وبرودهم واستهتارهم انهم بعد ما بلغونا انه اتوفت بعدها ب ١٠ دقايق لا استنوا فيه نبض و نفس و رجعلنا الامل تاني أدخل الرعايه ملقاش لا امل و لا غيره ربنا ينتقم منهم علي كل لحظه تعبه اعصبنا فيها
الصدمة الكبيرة
لقينا عربية بوليس مستنينا تحت المستشفي!!!
نتوجه الى الدكتوره هاله زايد وزيره الصحه فى اتخاذ القرار المناسب من اهمل طبى داخل المستشفى مما أدى الى ضحايا ابرياء : لا ذنب لهم غير وقوعه فى يد اطباء مهملين

Please follow and like us:
0

التعليقات مغلقة.