تاريخ

التاريخ مر من هنا.. شارع فؤاد الأول

كتب – زينب غازي

تعتبر الشوارع  والمبانى القديمة  أكبر  شاهد على التاريخ حتى لو جزء منها هو المتبقى قد يكون تم البناء أثناء حقبة زمنية معينة تذكرنا بذلك العبق التاريخى الذي يفوح منه رائحة الماضي سواء كان مؤلم أو مبهج لكن النظر اليه يرجع بنا لماضى يكون مر بينا أو بأجدادنا .

  وشوارع مصر الساحرة  التي  لها تاريخ يمتد لآلاف السنين فهي معبرة عن عبق تاريخى لا ينتهى رغم  تغيير أسماء هذه الشوارع وتغير سكانها وعاداتهم وتقاليدهم، منها شارع فؤاد الأول وهو شارع 26 يوليو حاليا بوسط البلد بالقاهرة.

عرف شارع 26 يوليو سابقا بشارع بولاق ، ثم سمي بشارع فؤاد الأول على اسم أول ملوك مصر عقب إعلان المملكة المصرية بعد تصريح 28 فبراير 1922، وفي أعقاب ثورة يوليو تم تغيير اسمه لشارع 26 يوليو لتوافق هذا التاريخ مع تنازل الملك فاروق عن العرش ومغادرته البلاد في 26 يوليو 1952.

ويبدأ شارع 26 يوليو من ميدان الخازندار ثم يسلك حديقة الأزبكية ويمتد بدار القضاء العالي وجمعية الإسعاف ومسجد أبو العلا وكوبرى 26 يوليو.

ويعد شارع فؤاد أكبر شارع في القاهرة وأهمها وأشدها زحاما والتي تقع به العديد من المحال الشهيرة و الهيئات الهامة مثل دار القضاء العالي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى